حظائر القطامية

   
  الكشف عن لقاء سري بين الإخوان المسلمين وأوباما  
     
 
 
 
     
     
  القاهرة : كشفت مصادر صحفية أن وفداً من قيادات جماعة الإخوان المسلمين التقى الرئيس الأمريكى باراك أوباما فى واشنطن منذ شهرين لعرض وجهة نظرهم فى عدة ملفات سياسية .ونقلت صحيفة “المصرى اليوم” عن مصادر مطلعة القول إن الوفد ضم قيادياً إخوانياً مصرياً يعيش فى الولايات المتحدة وقيادياً مصرياً يقطن فى إحدى الدول الأوروبية، مشيرة إلى أن الإخوان طلبوا أن يكون اللقاء غير معلن.

واضافت أن الحديث تطرق مع أوباما إلى طمأنة إخوانية للإدارة الجديدة بأن الجماعة لديها تنظيم معتدل يحارب الأفكار الدينية المتطرفة ويؤمن بالديمقراطية وتداول السلطة ومحاربة الإرهاب.

وأكد القياديان للرئيس الأمريكى التزام الجماعة بجميع الاتفاقيات الدولية التى وقعها النظام المصرى الحاكم، فضلاً عن الحفاظ على المواثيق والتعهدات السياسية.

وأشار إلى عدم وجود أى نية لدى الإخوان لإلغاء اتفاقية “كامب ديفيد” مع إسرائيل، والتزامهم التام بالحل السياسى السلمى للصراع فى الشرق الأوسط.

ووفقا لصحيفة “المصري اليوم” فإن السلطات المصرية علمت باللقاء وتفاصيله بعد عدة أيام، مرجحة أن يكون تفجير قضية التنظيم الدولى الأخيرة بمثابة رد أمنى وسياسى سريع على هذا اللقاء.

   
  مصر: مربو الخنازير يرفضون قرار الذبح والكنيسة تحتج  
     
 
 
 
     
     
  القاهرة : أوضح مصدر بوزارة الزراعة المصرية أن مربى الخنازير يرفضون تنفيذ القرار، معتمدين فى ذلك على زيارة سيقوم بها وفد من الجمعية العالمية لحماية الحيوان إلى المجازر لمعاينة طرق الذبح، ومحاولة إقناع الحكومة بتأجيل قرار التخلص من الخنازير.وأشار المصدر إلى أن الوزارة تعد مذكرة لإرسالها إلى وزير الداخلية فى حالة رفض أصحاب المزارع تسليم الخنازير للحصول عليها بالقوة وذبحها أو إعدامها.

ومن جانبه، أكد القس بولا شوقى، كاهن دير القديس سمعان الدباغ بالمقطم، أن الدير لديه صورة من قرار سابق لوزير الزراعة يوافق فيه على بقاء الخنازير المتبقية على قيد الحياة، حفاظاً على سلالتها من الانقراض، وقد اتهم شوقى محافظ حلوان الدكتور حازم القويضى ومساعديه، بالوقوف وراء القرار الجديد.

وقال: “المحافظ أقسم بأن بقاء أي خنزير فى المحافظة سيكون على جثته، ولذلك بدأت عملية الذبح والإعدام”، وقد كشف شوقى عن اقتراح تقدم به الدير للمسؤولين بإقامة معالف وأماكن مخصصة لأكل الخنازير لتفادى اختلاط الأكل بالفضلات، مؤكدا أن الاقتراح “لم يلق أى استجابة”.

وشدد على أن إعدام الخنازير له وجه آخر يتصل بالسياسة والدين، فى المقابل أكد اللواء أشرف الشرقاوى، مدير الإدارة المركزية لشؤون مكتب محافظ حلوان، أن مربى الخنازير “يتباطأون” فى تنفيذ قرار ذبح ما يقرب من 13 ألف خنزير، اعتماداً على ما تردد عن قرار أمين أباظة، وزير الزراعة، إبقاء عدد من الخنازير حفاظاً على السلالة، على أن تتم تربيتها من جديد فى المنطقة المتوقع إنشاؤها فى الكريمات.

وأوضح الشرقاوى أنه لا يحق لوزير الزراعة إصدار مثل هذا القرار، لأنه يتعارض مع قرار رئيس الجمهورية بذبح وإعدام الخنازير فى مصر، خاصةً أن الرئيس هو من يملك الحق فى تعديل أو وقف تنفيذ القرار، متعجباً من الإبقاء على 13 ألفاً حفاظاً على السلالة.

وقد قررت وزارة الزراعة ذبح وإعدام جميع الخنازير المتبقية فى منطقة القطامية، بعد اطلاعها على تقرير اللجنة المكلفة بزيارة منطقة الحظائر، والتى أكدت أن الخنازير تتغذى على القمامة وأكل فضلاتها.

وأوضح التقرير أن حظائر القطامية تضم 10 آلاف و200 خنزير، موزعة على ما لا يزيد على 300 حظيرة فقط، مما قد يسبب انتشار العدوى والأمراض، نتيجة التكدس الشديد فى الحظائر، بالإضافة إلى عدم وجود مصدر للماء أو الكهرباء.

 
       
 
       
 
       
 
       
 
       
 
       

2 تعليقان to “حظائر القطامية”

  1. توصية Says:

    توصية…

    الرئيسية البث المباشر إذاعة القرآن الكريم إذاعة إف ام 100 إذاعة السلام وادي النيل المكتبة الصوتية المنتديات الملاحظات اتصل بنا. menutitle{ cursor: pointer;} . menutitle2{ cursor: cursor;} / SMS/ SMS-…

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: